خطة الدفاع الجوي

FCO 8/1191 1968/01/01-1969/12/31
الوصف

يتعلق هذا الملف بخطة الدفاع الجوي السعودي، إذ وقعت الحكومة السعودية خطاب نية، توافق فيه على شراء طائرات، والحصول على التدريب، والصيانة، والمعدات العسكرية من ثلاث شركات بريطانية تحت إشراف الحكومة البريطانية. يُطلق على هذه الشركات مجتمعة اسم اتحاد الدفاع السعودي، وهي: شركة الطائرات البريطانية (باك)، وأسوشييتد إلكتريكال إنداستريز، وأيروورك سيرفسيز.

ويتضمن الملف مراسلات تتعلق بالآتي:

  • الجزئين الأول والثاني من برنامج التشييد للاتحاد، وذلك وفقاً لخطة الدفاع الجوي في السعودية. يتعلق الجزء الأول بعقد بين الحكومة السعودية وشركة أيروورك، التي كانت مسؤولة عن توفير الدعم الفني والمحلي في الرياض والظهران، وعن تشكيل سرب الهجوم الثاني بمقاتلات لايتننغ من القوات الجوية الملكية السعودية. يقترح الجزء الثاني إنشاء قواعد في الطائف وتبوك بموجب عقد واحد
  • مذكرة أعدها أو. جيه. بورتر بشأن عجز أيروورك عن الوفاء بالتزاماتها مع السعودية، واحتمال إلغاء عقدها بدلاً من تمديده إلى الجزء الثاني
  • قائمة بالخدمات التعاقدية التي توفرها أيروورك
  • مذكرات أعدّها دبليو. إتش. فولرتون ودبليو. موريس وآخرون، تشير إلى ضرورة التفاوض على الجزء الثاني مباشرةً مع الشركات الثلاث وهي: جون لانغ كونستراكشن، وجورج ويمبي آند كومباني، وحاج عبدالله علي رضا آند كوبماني (لانغ ويمبي علي رضا) من أجل تجنب فتح باب العطاءات العامة، التي من شأنها تأخير خطة الدفاع الجوي في السعودية لمدة ثلاثة عشر شهراً مع زيادة التكلفة
  • محاضر الاجتماعات التي عقدها مجلس الاتحاد واللجنة التنفيذية في الثالث من ديسمبر 1968 والخامس من فبراير 1969 بشأن نجاحات اتحاد الدفاع السعودي وإخفاقاته وغير ذلك من الأعمال والإجراءات
  • منشورين من إعداد أيروورك يتضمنان مواد وصفية عن السعودية
  • محادثات بين السيد كلانسي، وجيه. إم. وات من شركة لانغ، وأيه. جيه. دي. ستيرلنغ، وفولرتون من وزارة الخارجية وشؤون الكومنولث في الثالث والعشرين من ديسمبر 1968، بشأن الجزء الثاني، ومسؤولية أيروورك عن توفير التدريب الذي يؤهل للتخرج من الجامعة، ودورات التدريب على طائرات باك 167 وعمليات التسليم
  • مذكرات عن زيارة اللورد فيكونت كالديكوت [روبن إنسكيب] إلى الرياض
  • تشكيل السرب الأول والثاني والثالث من أسراب الهجوم بمقاتلات لايتننغ التابعة للقوات الجوية الملكية السعودية
  • حاجة القوات الجوية الملكية السعودية إلى المساعدة في توظيف طيارين ومراقبين ذوي خبرة لطائرات لايتننغ