التنمية الاقتصادية

FO 371/163037 1962
الوصف

يتضمن الملف مراسلات تتعلق بالآتي:

  • المساهمة المحتملة من الكويت وأبوظبي في خطة تنمية الإمارات المتصالحة (TSDS) ومستقبل سيطرة الحكومة البريطانية على الخطة وتنمية الإمارات المتصالحة (61)
  • البيان الصحفي عن ختام المفاوضات بنجاح بين حاكم أبوظبي الشيخ شخبوط بن سلطان آل نهيان والشركات الاستشارية الهندسية، شركة سير ويليام هولكرو أند بارتنرز ليمتد وشركة سكوت ويلسون وكيركباتريك أند بارتنرز، التي تغطي جميع جوانب التنمية؛ وعمل شركتي هولكرو وسكوت ويلسون "مستشاري أبوظبي" (62، 78)
  • زيارة المهندسين الاستشاريين تمهيداً لتوقيع الاتفاقية؛ واتفاقية التنمية ثنائية اللغة التي وافق عليها الشيخ شخبوط، في الخامس والعشرين من يوليو 1962 (63)
  • رسالة من هاري رايدهالغ بشأن موافقة الشيخ شخبوط على رسالة التعليمات (64)
  • إعادة تخصيص الأموال من إدارة تعليم الكبار الملغاة (65)
  • الشروط المحتملة لعقد مشروع تنمية رأسمالي في أبوظبي (66)
  • خطط إنشاء مجلس تنمية لتخصيص عائدات النفط لصندوق تنمية، تتضمن: رسالة موجهة إلى الشيخ شخبوط بشأن موضوع المجلس المقترح (67)
  • التوصيات التي أعدتها اللجنة الكويتية المعنية بالمساعدات إلى الإمارات المتصالحة، تتضمن: قائمة بالوفود التي تزمع زيارة الإمارات المتصالحة للتباحث بشأن برنامج المساعدات؛ زيارة الوفد إلى الإمارات المتصالحة وشعوره بعدم وجود رغبة في التعاون؛ مذكرة بشأن نظام المستوصفات وجولات الأطباء بمقتضى خطة تنمية الإمارات المتصالحة؛ التنسيق بين الحكومة البريطانية وحكومة الكويت بشأن التنمية؛ المباحثات مع الشيخ جابر الأحمد الصباح بشأن المساعدات إلى الإمارات المتصالحة؛ واجتماع اللجنة الكويتية المعنية بالمساعدات إلى الإمارات المتصالحة في الثامن والعشرين من أكتوبر 1962 (68، 72، 76، 80-81)
  • اجتماع مقترح لبحث الوضع الاقتصادي والتجاري في أبوظبي، بما في ذلك اهتمام شركة جورج ويمبي & كومباني ليمتد بعدة مشروعات (69)
  • اقتراحات لخطط رأسمالية، وتجديد مستشفى آل مكتوم في دبي (70)
  • التحديات التي تواجه الشركات الأجنبية مثل شركة بترول أبوظبي المحدودة (71)
  • إرساء عقد التنمية الأول لثلاثة مشاريع في أبوظبي على شركة المقاولات والتجارة المحدودة (كات) التابعة لإميل البستاني؛ الموافقة على رسالة تعليمات من الشيخ شخبوط بشأن مشروعات شركة "كات"؛ ورفض الشيخ شخبوط الدفع لشركة "كات" لتطوير المدينة (73، 75، 83)
  • زيارة السفير الأردني لدى الكويت سعيد عبدالله صالح إلى أبوظبي، وإمكانية انتداب موظفين من الأردن لإنشاء دائرة حكومية (74)
  • ملخص للوضع الاقتصادي في أبوظبي وتأمين عقود التنمية (77)
  • وضع سياسة برنامج التنمية والادخار في 1963-1964؛ ومقترحات الموازنة إلى وزير الخارجية لتنمية الإمارات المتصالحة (78، 84)
  • تعليمات من الشيخ شخبوط بأن على جميع الشركات الأجنبية العاملة في أبوظبي، باستثناء البنوك وشركات النفط، أن تتخذ شركاء من مواطني أبوظبي (82)